مجلس منظمة (إيكاو) يرفض الطعون المقدمة من دول الحصار ضد قطر

الأربعاء, 27 يونيو, 2018
مجلس منظمة (إيكاو) يرفض الطعون المقدمة من دول الحصار ضد قطر

مونتريال – كندا

قرر مجلس المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) رفض الطعون المقدمة من دول الحصار بشأن عدم اختصاص المنظمة بشكوى دولة قطر، جاء ذلك خلال جلسة المنظمة التي عقدت اليوم للاستماع إلى الشكوتين المقدمتين من دولة قطر حول الآثار السلبية التي سببتها دول الحصار على مجال الطيران والأمن والسلامة الجوية.
وثمن سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات تصويت أغلبية الدول الأعضاء في منظمة (إيكاو) على النظر بشكوى دولة قطر، ورفض الطعون المقدمة من دول الحصار، مشيدا بالجهود التي تبذلها المنظمة في الحفاظ على الأمن والسلامة الجوية وانسيابية الحركة.
مشددا على أن تعديات دول الحصار على سلامة وأمن الطيران، تنافي كل الأعراف والاتفاقيات الملزمة لجميع الأطراف، بالإضافة إلى التبعيات الخطيرة الذي تسببه للأمن والسلامة الجوية.
معبرا عن أمله بأن يسارع المجلس التنفيذي للمنظمة في اتخاذ القرارات المناسبة بحق المرور الجوي وتعديات دول الحصار على القانون الدولي، عملا بآلية فض المنازعات المعتمدة في المنظمة، وفقا للمادة (84) من اتفاقية شيكاغو. وأكد سعادته على ثقته بالمجلس وقراراته الحكيمة التي تصب في مصلحة أمن وسلامة الطيران.
وشدد سعادته على موقف دولة قطر الثابت في احترام القوانين والأنظمة الدولية التي تحكم الأجواء بشكل عام وهي محل اشاده من المجتمع الدولي، والتي تجلت في عدم اتخاذ الدولة إي إجراءات مشابه بما اتخذته دول الحصار، مؤكدا احترام دولة قطر للاتفاقيات وحرصها على سلامة وأمن الطيران.

وتنص المادة 84 من اتفاقية شيكاغو للطيران المدني الدولي (فض المنازعات): إذا نشأ خلاف بين دولتين متعاقدتين أو أكثر على تفسير أو تطبيق هذه الاتفاقية أو ملاحقها (أو اتفاقية العبور) وتعذر تسوية الخلاف عن طريق التفاوض، يبت فيها المجلس بناء على طلب أية دولة طـرف في الخلاف.
وقامت دولة قطر بتقديم شكوتين لمجلس المنظمة الدولية للطيران المدني بموجب المادة 84 من اتفاقية شيكاغو، تتعلقان في تفسير وتطبيق اتفاقية شيكاغو للطيران المدني (1944) وملاحقها، بالإضافة إلى تفسير وتطبيق اتفاقية عبور الخطوط الجوية الدولية.
وقدمت دول الحصار اعتراض تمهيدي إلى مجلس المنظمة الدولية للطيران المدني ودفعوا بعدم اختصاص المجلس النظر في الشكوتين المقدمتين من دولة قطر، بهدف التهرب من التزاماتهم تجاه اتفاقيتي شيكاغو واتفاقية العبور وعدم رغبتهم من المجلس بالنظر والبت في الشكوى، رغبةً منهم في توسيع الأثار السلبية على مجال الطيران والأمن والسلامة الجوية.
وقدمت دولة قطر رداً على اعتراض دول الحصار وفيها شرحا وافيا بأن شكوى دولة قطر هي من اختصاص مجلس الـ(إيكاو)، وحدد مجلس المنظمة في وقت سابق تاريخ 26 يونيو 2018 موعدا للاستماع إلى شكوى دولة قطر ضد دول الحصار
وتجدر الإشارة إلى أن مجلس المنظمة الدولية للطيران المدني أقر بتاريخ 31 يوليو 2017، خطوط طوارئ للطائرات القطرية.