وزارة المواصلات والاتصالات تنظم ورشة عمل حول سياسة البيانات المفتوحة

الخميس, 5 مايو, 2016
وزارة المواصلات والاتصالات تنظم ورشة عمل حول سياسة البيانات المفتوحة

نظمت وزارة المواصلات والاتصالات، يوم الاثنين الموافق 2 مايو 2016 وعلى مدى أربعة أيام، ورشة عمل تدريبية لعدد من ممثلي الوزارات والجهات الحكومية حول سياسة البيانات المفتوحة وكيفية تطبيقها. 

تناولت الورشة، التي حضرها نحو ثلاثين ممثلًا عن الجهات الحكومية المختلفة، عددًا من الموضوعات الخاصة بسياسة البيانات المفتوحة، ومنها فوائد البيانات المفتوحة للحكومة وتحدياتها، وكيفية تصميم خطة البيانات المفتوحة في المؤسسات، وكيفية إنشاء صفحة البيانات المفتوحة الخاصة بالمؤسسة على الإنترنت، فضلًا عن كيفية إدارة مبادرة البيانات المفتوحة بشكل مستمر.

وتـأتي الورشة في إطار سعي الوزارة لرفع وعي الجهات الحكومية المختلفة بالسياسة والمساعدة في تطبيقها بما يسهم في خلق ثقافة مفتوحة وشفافة تتسم بالمحافظة على حداثة أسس المعرفة وسهولة الوصول إليها؛ الأمر الذي ينعكس بدوره على تطوير القدرة على معالجة ومشاركة المعلومات بانتظام وترسيخ هذه الثقافة بما يصب في تحقيق رؤية قطر الوطنية لبناء مجتمع قائم على المعرفة.

وتهدف سياسة البيانات المفتوحة إلى إتاحة المعلومات والبيانات لجميع الأشخاص بحيث يمكن الوصول إليها وإعادة استخدامها وتوزيعها دون أي قيود، كما يجب أن تكون مجموعة البيانات المفتوحة في صيغة قابلة للمعالجة الآلية وبدون رسوم ولا تتطلب أي معلومات شخصية.

وفيما يتعلق بخطة البيانات المفتوحة، تناولت الورشة أحكام السياسة التي تتطلب من كل جهة حكومية وضع خطة البيانات المفتوحة الخاصة بها ونشرها على الصفحة الالكترونية لبياناتها المفتوحة، كما يتعين أن تتضمن الخطة وصفًا لكيفية سعي الجهة لتحسين الشفافية وضمان مشاركة الجمهور ومساهمته في أنشطتها فضلًا عن ضرورة تحديد الخطة لأهدافها بشأن ماهية مجموعة البيانات التي تخطط لنشرها للجمهور وكيفية الإفصاح عنها وفق جدول زمني محدد.

يُذكر أن وزارة المواصلات والاتصالات كانت قد أصدرت سياسة البيانات المفتوحة بعد اعتمادها من قبل اللجنة التوجيهية للحكومة الالكترونية في نوفمبر 2014. وتتولى الوزارة الإشراف على تنفيذ سياسة البيانات المفتوحة بكافة الجهات الحكومية.