تدشين أولى محطات حافلات النقل العام

الأحد, 14 نوفمبر, 2021
تدشين أولى محطات حافلات النقل العام

الدوحة –

افتتح سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات محطة حافلات السودان المزودة بمعدات الشحن الكهربائية لدعم استراتيجية التحول للمركبات الكهربائية التي أعدتها الوزارة بالتعاون مع الجهات المعنية، وذلك خلال حفل أقيم اليوم في موقع المحطة، بحضور سعادة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز بن تركي السبيعي وزير البلدية، وسعادة الشيخ الدكتور فالح بن ناصر بن أحمد بن علي آل ثاني وزير البيئة والتغير المناخي، وسعادة الدكتور المهندس سعد بن أحمد المهندي رئيس هيئة الأشغال العامة "أشغال"، وسعادة المهندس عيسى بن هلال الكواري رئيس المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء "كهرماء".

وبهذه المناسبة، قال سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات: إن افتتاح أولى محطات حافلات النقل العام الثمانية، يأتي ضمن تنفيذ برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام الذي يدعم جهود توفير شبكة متكاملة ومستدامة للنقل العام في الدولة تغطي جميع أرجاء المناطق الحضرية وتشكل وحدة نقل مترابطة تشمل منظومات حافلات النقل العام وشبكة مترو الدوحة وترام لوسيل الذي سيتم افتتاحه قريبا."

وأضاف سعادته: "سيتم افتتاح خمس محطات أخرى للحافلات قبل نهاية العام الحالي في كل من لوسيل، والغرافة، والمدينة التعليمية، والوكرة، والمنطقة الصناعية، كما سيشهد العام المقبل 2022 افتتاح محطتي حافلات الخليج الغربي المركزية، ومشيرب، وجميع هذه المرافق مجهزة ببنية تحتية داعمة لشحن الحافلات الكهربائية."

وأوضح سعادته: "أن افتتاح هذه المحطة في هذا التوقيت وما سيأتي تباعاً من تدشين لباقي المحطات يكتسب أهمية كبيرة كونه يواكب انطلاق بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، حيث تعتبر شبكة النقل العام ركيزة أساسية لإنجاح هذا الحدث العالمي، من خلال توفير وسائل نقل متعددة الوسائط للزوار تضيف لهم تجربة استثنائية أكثر أمانا وترابطا وانسيابية."

وأكد سعادة الوزير على أن برنامج البنية التحتية لحافلات النقل العام في دولة قطر يعد من أكثر البرامج الصديقة للبيئة في العالم، إذ يؤسس لتحول كامل لمنظومة نقل تعمل بالطاقة الكهربائية النظيفة الصديقة للبيئة، بما يخدم متطلبات التنمية المستدامة للدولة، وفي هذا الصدد بين سعادته أن وزارة المواصلات تعمل على قياس تحسين جودة الهواء في مرافق ووسائل النقل العام بالكامل، وذلك في إطار تنفيذ استراتيجية قطر الوطنية للبيئة والتغير المناخي، بما يقربنا خطوة إضافية جديدة نحو تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030."

وفي سياق متصل، قال الشيخ محمد بن خالد بن جاسم آل ثاني، مدير إدارة الشؤون الفنية في وزارة المواصلات إن البرنامج الضخم للنقل العام في دولة قطر والذي بدأ يؤتي ثماره، يضع الدولة في مصاف أكثر الدول تقدماً في مجال منظومات النقل العام وخدمات النقل، التي يتم توفيرها للمواطنين والمقيمين والزائرين باستخدام أحدث التقنيات التكنولوجية المصاحبة من حيث وسائل الدفع المعتمدة ومنظومات الرصد في مسار الحافلات بغية توفير أفضل الخدمات للمستخدمين وبأسرع وقت ممكن.

وأضاف الشيخ محمد "تتميز محطة حافلات السودان بموقعها الاستراتيجي بوقوعها بالقرب من محطة مترو السودان ونادي السد الرياضي جنوبا؛ وأسباير وفيلاجيو مول وفندق الشعلة غربا، وغيرها من الوجهات والمناطق القريبة الجاذبة لمستخدمي وسائل النقل العام. وتضم هذه المحطة التي تم تطويرها على مساحة 65,216 متر مربع، سبعة مواقف للحافلات جاهزة لتشغيل 22 حافلة في الساعة الواحدة، موزعة على أربعة مسارات مختلفة بسعة اجمالية تقدر بــ (1750) راكبا يوميا، للوصول إلى سبع وجهات مختلفة لا سيما محطات المترو ومحطات الحافلات الواقعة ضمن محيط المحطة."

يتميز التصميم المعماري لمحطات الحافلات بمحاكاة البيئة القطرية من خلال تصميم فريد لمظلة ذات منحنيات تمتد أعلى مباني المحطات، تعكس تموجات الكثبان الرملية، ومزودة بكسوة على جانبها الأسفل تحمل عناصر مرتبطة بالحرف اليدوية القطرية مثل السلال المنسوجة. وتضم مباني المحطات أماكن لبيع التذاكر ومكاتب لموظفي الشركة المشغلة، ومنطقة لانتظار الركاب، فضلا عن كافة المرافق الخدمية الخاصة بالزوار.