الوزارة تطلق منصة "تصديق" لمعالجة المستندات خلال "كيتكوم 2019"

الثلاثاء, 29 أكتوبر, 2019
الوزارة تطلق منصة "تصديق" لمعالجة المستندات خلال "كيتكوم 2019"

الدوحة، قطر

أطلقت وزارة المواصلات والاتصالات، اليوم، على هامش مؤتمر ومعرض قطر لتكنولوجيا المعلومات (كيتكوم 2019) والذي تتواصل أعماله حتى 1 نوفمبر في مركز قطر الوطني للمؤتمرات، منصة "تصديق"، وهي منصة خدمات مشتركة تقدم خدمات التصديق والتوثيق للمؤسسات الحكومية والشركات في قطر.

ويأتي تدشين المنصة الجديدة، في إطار حرص وسعي وزارة المواصلات والاتصالات وحكومة قطر الرقمية، لتوفير نظام مستندات آمن يسمح للمستخدمين والمؤسسات بالتحقق من صحة المستندات والمصادقة عليها في أي وقت وأي مكان في قطر.

وتوفر "تصديق"، وهي منصة مملوكة ومدارة بالكامل من قبل وزارة المواصلات والاتصالات، نظاماً تعاونياً يتفاعل من خلاله الأفراد والحكومة والشركات الخاصة معاً عبر منصة واحدة للتحقق من صحة المستندات والمصادقة عليها، ويسمح النظام للمستخدمين بمشاركة المعلومات بطريقة آمنة وبدرجة عالية من السرية، عبر استخدام بياناتهم في نظام التوثيق الوطني المعروف باسم "توثيق"، بفضل ميزة التشفير التي تسمح للأطراف المصرح لها فقط بالوصول إلى معلومات المستخدم والتحقق منها. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن إجراء عمليات التصديق على المستندات عبر الاتصال بمركز الاتصال الحكومي، حيث يتم إيصال المعلومات من خلال وكيل والعكس بالعكس بطريقة آمنة.

وتتوفر خدمة التصديق أيضاً كتطبيق للهواتف الذكية حيث يمكن تحميله من خلال متاجر تطبيقات نظام الأندرويد ونظام "آي أو أس"، وبالرغم من أن خدمة التصديق التي تقدمها المنصة هي خدمة حصرية للمؤسسات الحكومية، فإن خدمة التحقق من صحة البيانات متاحة للجمهور.

ومع إطلاق هذه المنصة، أصبح بإمكان المواطنين والمقيمين في قطر الآن التحقق من صحة مستنداتهم في أي وقت وفي أي مكان، سواء عبر الإنترنت أو خارجها، والوصول إلى مستنداتهم الشخصية مع الحفاظ على خصوصيتهم، مما يجعل "تصديق" بمثابة أول خزينة يتم تنفيذها لحفظ المستندات.

كما يمكن للمواطنين والمقيمين أيضًا تحقيق المزيد من إجراءت الأمان لمستنداتهم، والحيلولة دون تزويرها أو العبث بها، والاستمتاع بسلاسة تجربة تصديق المستندات إما بأنفسهم أو من خلال مركز الاتصال الحكومي، وستساعد هذه الخدمة أيضاً في توفير الوقت عن طريق تقليص أعداد المراجعين لدى الهيئات الحكومية المسؤولة عن تصديق المستندات، وفي الوقت نفسه المساعدة في الحد من محاولات تزوير المستندات وأرشفتها وحفظها بطريقة آمنة وغير ذلك من مزايا.

وبهذه المناسبة، قال السيد حسن جاسم السيد، وكيل الوزارة المساعد لشؤون تكنولوجيا المعلومات بوزارة المواصلات والاتصالات: "نشعر بالفخر في وزارة المواصلات والاتصالات لإطلاق هذه الخدمة المبتكرة التي تهدف إلى ضمان المزيد من التعامل والوصول بأمان إلى المستندات في قطر. إن خدمة تصديق هي مبادرة لحكومة قطر الرقمية وتأتي في إطار الجهود الرامية لتطوير منظومة رقمية مستدامة في قطر عبر رقمنة عملياتها. ومع إطلاق البوابة الجديدة، يمكن للأشخاص الوصول إلى مستنداتهم ومعالجتها بشكل أسرع وأكثر كفاءة دون أي يساورهم أي قلق".

وتتيح منصة "تصديق" العديد من المزايا الرئيسية مثل التحقق من هوية الشخص، حيث يمكن للمستخدمين الوصول إلى الخدمة المطلوبة فقط عبر بياناتهم المعتمدة في نظام التوثيق الوطني (توثيق)، وكذلك تشفير البيانات مما يعزز من أمن المستندات حيث يتم إصدارها عبر استخدام رمز الاستجابة السريعة (QR code) المتطور الذي يحتوي على بيانات مشفرة، ولا يمكن سوى للأشخاص والجهات المصرح لها الاطلاع على المعلومات المقدمة من المستخدمين والتحقق منها، والتوقيع الرقمي الذي يسمح بالتوقيع الإلكتروني على أي مستند أو شهادة، ومن ثم يمنع العبث بها نظراً لأن التوقيعات الرقمية تتعرض للتلف تلقائياً إذا ما تم العبث بالمستند.