الرقمية و حياتك اليومية

الأحد, 30 ديسمبر, 2007
Documents

لقد أطلت علينا الرقمية كوسيلة للتواصل الرقمي في القرن الواحد والعشرين لتختزل الأحلام وتحولها إلى حقيقة؛ وخلق الحرف "e" الصغير في حجمه والكبير في دلالاته فرصاً لا محدودة واختصر مسافات طِوال، وفتح آفاقاً شاسعة للتطور الاقتصادي، ونقلنا إلى حياة أكثر قيمةً ومغزىً ومعنىً، وحقق توزيعاً أكثر عدالة لما بين أيدينا، وانخراطاً أكبر للمواطن العادي في مجتمعه.

وفي قطر تبنى المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مهمة تحويل هذه الرؤى الرقمية إلى حقيقة ملموسة من خلال أدواره المتعددة كمنظم لقطاع الاتصالات، وداعم لحماية المستهلك أو بإسهامه في تحديث وتطوير الخدمات الرقمية في إدارات الدولة و مؤسساتها المختلفة.

و يعرض إصدار " الرقمية.. حياتك اليومية" خطة المجلس الأعلى الطموحة لإدماج تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في كافة جوانب حياتنا اليومية مقدماً تفاصيل حول تحرير قطاع الاتصالات ؛ بالإضافة إلى برامج المجلس الأعلى للاتصالات من الأمن السيبراني ؛ والصحة الالكترونية؛ والحكومة الالكترونية والتعليم الالكتروني